محاضرات

محاضرة مع علي حبيب الله

 

 
 
ظلت شعوب سواحل المتوسط في توتر دائم مع البحر منذ القدم، إذ لم تتصالح تلك الشعوب مع بحرها إلا حديثا مع مطلع القرن التاسع عشر، ومع ذلك، كانت ملامح التوتر التاريخي لسكان ساحل فلسطين العرب مع بحرهم، خصوصية ناتجة عن عوامل مختلفة محمولة بأرث ميثولوجي وسماوي قديم، راكمت عليها عوامل مادية متعلقة بالجغرافيا والسياسة والاجتماع التي دفعت إلى حد القطيعة مع البحر، قبل أن يجري التصالح معه حديثا.
 
عن ذلك، يحدثنا ضمن مهرجان المدينة للثقافة والفنون الكاتب علي حبيب الله، في محاضرته بعنوان : "فلسطين على ساحل المتوسط، ملامح من تاريخ التوتر والتصالح مع البحر".